انضم لقناتنا على اليوتيوب
كازا تيفي

جمعية محلية تتهم رئيس مقاطعة الحي الحسني بـإقصائها و”تسييس” المرافق الرياضية

وجهت جمعية نهضة الألفة لكرة القدم رسالة احتجاج إلى رئيس مقاطعة الحي الحسني بالدارالبيضاء، حول ما وصفه مضمون الشكاية التي نتوفر على نسخة منها، بالأسباب الحقيقية لإقصاء النادي المذكور من الاستفادة من الملعب المتواجد بالمركب الرياضي بالألفة.

واتهمت الجمعية المذكورة القائمين على تدبير شؤون الملعب بنهج المحسوبية و الزبونية في توزيع قائمة الجمعيات الرياضية المستفيدة، مشيرة في الوقت نفسه إلى وجود جمعيات لا علاقة لها بالرياضة لا من قريب. أو بعيد ضمن اللائحة المعلن عنه، مقابل إقصاء بعض الجمعيات الرياضية المختصة و بالتالي حرمان العشرات من الأطفال من ممارسة هوايتهم و إبراز قدراتهم.

وطالبت جمعية نهضة الألفة لكرة القدم، في رسالتها الاحتجاجية الموجهة لرئيس المقاطعة، بضرورة إعادة النظر في لائحة الجمعيات و الفرق المستفيدة، إضافة إلى ما وصفته المصادر نفسها بغياب التوازن و المساواة فيما يخص توزيع الحصص المخولة للمستفيدين والتي شهد نوعا من المحاباة و التفضيل حسب اللنتماء الحزبي و الموالاة.

وفي محاولة منها لتوضيح بعض الغموض و الاتهامات الموجهة لرئيس مقاطعة الحي الحسني في استغلال المرافق العمومية بالمنطقة خدمة لأجندات سياسية، ربطت”كازابلانكا الآن” الاتصال بالسيد “أحمد جودار” رئيس المقاطعة، إلا أن هاتفه ظلييرن كالعادة دون رد.

وكان المركب الرياضي للألفة قد استمر إغلاقه لسنوات عديدة بهدف الإصلاح و إعادة التأهيل قبل إعادة افتتاحه بتاريخ الجمعة 27 يوليوز من السنة الماضية، بكلفة مالية بلغت 12 مليون و83 ألف و960 درهما علي مساحة 25 ألف و308 متر مربع، وذلك بمساهمة كل من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ب 670 ألف درهم، مجلس الجهةبـ 9 ملايين و913 ألفا و960 درهما ، أما مساهمة مجلس المقاطعة فبلغت مليون و500 ألف درهم .

وهمت عملية التأهيل حينها، تكسية الملعب بالعشب الاصطناعي ، وتأهيل ممرات خاصة بالألعاب الرياضية ، وتأهيل ملعبين متعددي الاختصاص ، وإعداد المرافق الصحية ، وإصلاح القاعة المغطاة ومدخل الإدارة ، وإضاءة الملعب وإصلاح المدرجات ، وتبليط ملاعب كرة القدم المصغرة وكرة السلة ، وتأهيل المساحة الخضراء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق