انضم لقناتنا على اليوتيوب
الدار البيضاء

“الشباب وقضايا التعليم: الانتظارات وتحديات المستقبل” محور ورشة بالدارالبيضاء

من تنظيم المركز المغربي للشباب و التحولات الديمقراطية

كازابلانكا الآن

ينظم المركز المغربي للشباب والتحولات الديمقراطية بشراكة مع مؤسسة فريدريش إيبرت الورشة التفاعلية الثانية تحت عنوان: “الشباب وقضايا التعليم: الانتظارات وتحديات المستقبل”، وذلك يوم السبت 22 فبراير 2020 ابتداء من الساعة التاسعة والنصف صباحا بفندق إيدو أنفا – الدار البيضاء.

ويأتي تنظيم هذه الورشة التفاعلية الثانية في سياق مشروع “منتديات الحوار حول السياسات العمومية الموجهة للشباب في مجال التعليم بجهة الدار البيضاء – سطات”، الذي ينفذه المركز المغربي للشباب والتحولات الديمقراطية بشراكة مع مؤسسة فريدريش إيبرت (2019-2021) للمساهمة في فتح نقاش عمومي موسع بين مختلف الفاعلين حول السياسات العمومية الموجهة للشباب في مجال التربية والتكوين على مستوى جهة الدار البيضاء – سطات، إضافة إلى الخروج بمجموعة من المقترحات والتوصيات للنهوض بمنظومة التربية والتكوين جهويا، وتقديم مذكرة ترافعية من أجل إدماج الشباب في السياسات العمومية وخاصة في مجال التربية والتكوين.

هذا، ويهدف المركز من خلال هذه الورشة التفاعلية إلى فتح النقاش العمومي حول مجموعة من الإشكاليات التي تخص المسألة التعليمية بالمغرب أبرزها: كيف يمكن أن يساهم القانون الإطار 51.17 في تجويد والنهوض بمنظومة التربية والتعليم على المستوى البيداغوجي والتربوي والثقافي والمجالي باعتباره وثيقة تعاقدية تلزم مختلف المتدخلين والفاعلين بالرقي بمنظومة التربية والتكوين؟ وما مدى استجابة القانون الإطار لاحتياجات الشباب المغربي وضرورة إدماجهم في النسيج السوسيو – اقتصادي؟ وإلى أي حد يمكن أن يكون قانون الإطار لبنة أساسية لبلورة سياسات عمومية للشباب في مجال التعليم؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق