المجتمع

بعد 13 يوما من البحث…انتشال جثة الشاب ” البيضاوي” الذي قضى نحبه غرقا بسد “بين الويدان”

كازابلانكا الآن
بعد 13 يوما على غرقه بحقينة سد ” بين الويدان” ضواحي مدينة بني ملال، تمكنت يوم أمس الاربعاء مصالح الوقاية المدنية التابع للقيادة الجهوية ببني ملال من انتشال جثة الشاب الذي قضى نحبه غرقا.

وكانت عناصر فرقة الضفادع التابعة لمصالح الوقاية المدنية و معها فرقة الغطس الخاصة بالدرك الملكي قد واجعت صعوبات بالغة في انتضال جثة الغريق لمدة 13 يوما بعد غرقه، قبل أن تطفو على سطح المياه، ليتم انتشالها وتوجيهها إلى المستشفى الجهوي في بني ملال؛ قصد التشريح لمعرفة ظروف وأسباب الوفاة، وذلك بحضور كل من السلطات المحلية و عناصر الدرك الملكي.

تفاصيل الحادث تعود إلى يوم الجمعة 28 ماي الماضي، حيث تحولت رحلة استجمام شبان من الدار البيضاء قادتهم إلى عدد من المناطق انطلاقا من الحوزية ضواحي الجديدة قبل أن تتحول إلى فاجعة؛ حينما لقي الضحية، القاطن قيد حياته بمنطقة بوسكورة ضواحي الدار البيضاء، حتفه في ظروف غامضة من فوق قارب/ دراجة مائية وسط حقينة السد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى